العالم

بنس يصل إلى العاصمة التركية “أنقرة”

كتبت: هاجر رضوان

وصل “مايك بنس” نائب الرئيس الأمريكي، اليوم الخميس إلى العاصمة التركية أنقرة للقاء الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان”، للتباحث حول العملية التركية العسكرية الأخيرة ولوقف غزو قواته لشمالي سوريا، الذي دخل أسبوعه الثاني.

وحسب ما وراته “رويترز” فإنه من المتوقع أن يقنع بنس تركيا إلى وقف هجومها على المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا، وذلك بعد يوم من تهديد الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” بفرض عقوبات صارمة بسبب العملية.

وفجر الهجوم الذي بدأته تركيا، قبل أسبوع، أزمة إنسانية جديدة في سوريا في ظل نزوح 160 ألف مدني، وأثار مخاوف أمنية تتعلق بآلاف من مقاتلي تنظيم “داعش” الإرهابي المحظور في روسيا وعدد من الدول في سجون الأكراد، بالإضافة إلى أزمة سياسية يواجهها ترامب في الداخل، بحسب “رويترز”.

وواجه الرئيس الأمريكي ترامب بالتخلي عن المقاتلين الأكراد الذين كانوا شركاء واشنطن الرئيسيين في معركة إنهاء “الدولة” التي أعلنها تنظيم “داعش” في سوريا حين سحب القوات الأمريكية من على الحدود.

وصل وزيز الخارجية في وقت سابق الى العاصمة التركية. وسيجتمع بنس وبومبيو أردوغان عند الساعة 11:30 بتوقيت غرنينتش.

ووصل بنس وبومبيو إلى أنقرة بعد يوم من تهديد ترامب بفرض عقوبات على تركيا، إن لم تمض المباحثات الأميركية مع أنقرة بشكل جيد فيما يتعلق بالعملية العسكري التي بدأت الأسبوع الماضي.

وعقب إتصال هاتفي مع أردوغان الذي رفض الدعوات لوقف إطلاق النار أو الوساطة، أوفد ترامب كبار مساعديه ومن بينهم بنس ووزير الخارجية مايك بومبيو إلى أنقرة لإجراء محادثات عاجلة سعيًا لإقناع تركيا بوقف الهجوم.

وفي رسالة شديدة اللهجة، خاطب ترامب أردوغان، في الرسالة، بأسلوب حاد، ودعاه لتجنب ذبح آلاف الناس، الذي سيضطر واشنطن لتدمير الإقتصاد التركي.

وقد أكد الرئيس الأمريكي أنه لم يمنح أردوغان ضوءًا أخضر لبدء الهجوم على سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى