العالم

الذكرى السنوية لقيام “ثورة 5 أكتوبر” فى البرتغال وإنباء قيام الجمهورية البرتغالية سنة 1910

كتبت: هاجر رضوان

فى ذلك اليوم من عام 1910 إلتهبت ثورة 5 أكتوبر فى البرتغال ،والتى أدت إلى إلغاء الحكم الملكى وصرحت قيام الجمهورية.
وقوع البرتغال في مقاطعة لوستانيا الرومانية أثر تأثيرًا قويًا على الثقافة البرتغالية، وخاصة اللغة البرتغالية التي معظمها مستمد من اللغة اللاتينية.
في القرن الخامس، بعد سقوط الإمبراطورية الرومانية، إحتلتها القبائل الجرمانية المختلفة.

وفي القرن الثامن فتحها المسلمون مع معظم شبه جزيرة أيبيريا. ثم سقطت بعد ذلك لتصبح جزء من مملكة جاليسيا وكان أول ظهور للبرتغال بحدودها الحالية في عام 1249.

وخلال القرنين الخامس عشر والسادس عشر، إتسعت الإمبراطورية البرتغالية لتشمل مستعمرات في أفريقيا وآسيا وأمريكا الجنوبية، وأصبحت البرتغال واحدة من القوى الكبرى اقتصادياً وسياسياً وعسكرياً، في عام 1580 إتحدت البرتغال مع إسبانيا، ولكنها سرعان ما إنفصلت عنها في عام 1640.

وحتى أعقاب زلزال لشبونة عام 1755، تعرضت البرتغال للغزو الإسباني عام 1762 والغزوات الفرنسية، والتي سبقت استقلال البرازيل عنها، بعد ثورة 5 أكتوبر 1910 التي أطاحت بالنظام الملكي، وأعلنت الجمهورية البرتغالية الأولى، في عام 1974 أطاح انقلاب عسكري بالديكتاتورية الحاكمة، ومن ثمَ تنازلت البرتغال عن مستعمراتها في الخارج أنغولا وموزمبيق في أفريقيا وماكاو التي وتم تسليمه إلى الصين في عام 1999، تعد البرتغال من البلدان المتقدمة، وتحتل المرتبة 19 عالميًا من حيث جودة الحياة، وفقاً لوحدة معلومات الايكونومست.

تصنف أيضًا الدولة 13 الأكثر سلمية والبلد الثامن الأكثر عولمة. هي عضو في الاتحاد الأوروبي انضمت للسوق الأوروبية المشتركة في عام 1986، وتركت الرابطة الأوروبية للتجارة الحرة حيث كانت عضوًا مؤسسًا في 1960 والأمم المتحدة، وكذلك أحد الأعضاء المؤسسين للاتحاد اللاتيني ومنظمة الدول الأيبيرية الأمريكية ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية ومنظمة حلف شمال الأطلسي ومجموعة البلدان المتحدثة بالبرتغالية ومنطقة اليورو وأيضًا من دول الشنغن.

والجدير بالذكر تقع دولة البرتغال فى جنوب غرب أوروبا بشبه الجزيرة الإيبيرية، وهى أقصى دول أوروبا باتجاه الغرب، ويحدها المحيط الأطلسى إلى الغرب والجنوب وإسبانيا من الشمال والشرق وتعتبر أرخبيلى جزر الأزور وماديرا فى المحيط الأطلسى هى أيضا جزء من البرتغال ويتم الاحتفال فى نفس اليوم من كل عام بعيد الجمهورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى