مازال صراع النصر، مع نادي الاتحاد والمهاجم المغربي عبدالرزاق حمد الله، هو حديث الشارع الرياضى السعودى بلا منازع دون معرفة الى اين سوف تنتهى هذه الازمة التى تشغل حديث الجميع بالمملكة.

حيث قام مجلس إدارة النصر، بتقديم تسجيلات صوتية تثبت مفاوضات مسؤولي الاتحاد مع النجم المغربى ، خلال الفترة المحمية من عقد اللاعب، إلى “فيفا” ولجنة الاحتراف بالاتحاد السعودي لكرة القدم.

فيما سوف تقوم لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين، بالتأكد من صحة هذه التسجيلات الصوتية وفى حالة التأكد من صحتها، سوف تدين نادي الاتحاد ومسؤوليه، بـ”تحريض” حمد الله، على القيام بتصرفات مشينة داخل قلعة العالمي، والتلاعب في مباريات الفريق الأول لكرة القدم.

الجدير بالذكر أن فى حالة ادانة الاتحاد سوف توقع عليه عقوبات تصل اى هبوطه إلى دوري يلو “الدرجة الأولى”؛ في حال التأكد من اتهامات التحريض، حيث أن الفقرة الثانية من المادة 75، تنص على عقوبتين؛ في حال تأثير أي لاعب أو مسؤول في أحد الأندية، على نتيجة المباراة، بشكل غير قانوني؛ وذلك على النحو التالي:

  •  عقوبة مالية: غرامة تُقدر بـ500 ألف ريال سعودي.
  •  عقوبة رياضية: الطرد من المسابقة أو التهبيط إلى درجة أقل أو خصم نقاط أو سحب الجوائز.

اقرأ أيضًا:  

عاجل… عقوبة ضخمة مرتقبة فى قضية النصر ضد الاتحاد وحمد الله