تلقى مجلس إدارة نادي الشباب، برئاسة خالد البلطان، صدمة قوية قبل انطلاق للموسم الرياضي الجديد 2022-2023، بقرار المحكمة الرياضية الدولية، بحرمانه من التعاقدات، في فترة الانتقالات الشتوية القادمة.

حيث يأتى هذا القرار الصادم لنادى الشباب، بسبب مستحقات النجم السنغالي ماخيتي ديوب، مهاجم الفريق الأول لكرة القدم السابق، والتي تُقدر بـ17 مليون ريال، بالإضافة إلى 71 ألف ريال – غرامة شهرية.

فيما بدأت هذه الازمة عندما قرر مجلس إدارة الشباب، عدم تسديد مستحقات اللاعب السنغالي؛ بسبب الأزمة المالية، ولكن النادي تعاقد بعدها مباشرة مع المحترف إيجالو الأمر الذي جعل الاعب السنغالى يثبت امتلاك النادى للأموال فى المحكمة الرياضية ويتم توقيع هذه العقوبة.

يذكر أن الشباب قد تعاقد مع إيجالو وقضى معه موسم واحد قبل ان ينتقل الى الفريق الأول لكرة القدم بنادي الهلال، في الميركاتو الشتوي الماضي “يناير 2022”.

أقرا ايضا:

الهلال السعودي يقترب من تجديد عقد لاعبه البيروفي أندريه كاريلو