قرر أحمد يحيي حارس مرمى الفريق الأول لكرة القدم بنادى الإتحاد السكندري، التراجع عن قرار اعتزاله الذى أعلنه الحارس فى وقت سابق عقب الاحداث الاخيرة الذى مرة بها خلال الفترة الماضية.

حيث نشر الحارس الإتحاد السكندري الموهوب، عبر حسابه الشخصى على موقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك” ، قراره بشأن هذا الامر وكتب كالاتى:

” تعبيراً عن شكري وتقديري إلي جمهور الكرة المصرية بكافة انتمائاتهم بصفة‎ عامة، والسيد الأستاذ/ محمد مصيلحى رئيس نادى الإتحاد السكندري ومجلس ادارته المحترمين وجمهور نادي الإتحاد السكندري العريق بصفة خاصة علي الدعم والمساندة المستمرة خلال الفترة الأخيرة ‎وتقديراً واحتراماً لأراء معظم السادة الرياضيين وزملائي اللاعبيين والجماهير المخلصة والأصدقاء المقربين لي وعائلتي الحبيبة، اللذين قاموا بنصيحتي وتوجيهي بإعادة النظر في قراري باعتزال كرةالقدم خلال الفترة الحالية.

فقد قررت التراجع عن قراري بالاعتزال، وعدم التسرع في اتخاذ هذا القرار في ظل الظروف النفسية العصيبة التي مررت بها.

وأنتهز هذه الفرصه لأعرب لكم جميعًا عن فائق التقدير والمحبه والشكر لكل من ترحم على أخى المغفور له بأذن الله سعيد يحيى ، سائلًا الله لكم مزيداً من العون والتوفيق “.

يذكر أن احمد يحيي حارس مرمى الإتحاد السكندري، قد أعلن اعتزاله مسبقا على خلفيه مهاجمة الجماهير له اثناء خوضه احد لقاءات الدورى وتلقت شباكه اهداف مما جعل الجماهير تهاجمه الامر الذى جعل الحارس يترك الملعب ولا يريد العودة مره اخرى بالاضتفة الى تأثرة بوفاه اخيه الاكبر رحمه الله قبل المباراة ولكن اللاعب فضل خوض اللقاء.

احمد يحيي