كشف الإعلامي الرياضي عبدالمجيد البركاتي، عن كارثة إنسانية، تحدث الان، وهى ارتفاع عدد حالات الوفاة، بين جماهير فريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي السعودى بعد هبوطه إلى دوري يلو “الدرجة الأولى”.

حيث نشر البركاتي عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، تدوينة، يعلن فيها ارتفاع عدد حالات الوفاة، بين جماهير الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، إلى 12 شخصًا متأثرين بـ”هبوط” الراقي، إلى الدرجة الأولى.

فيما لا تزال أصداء هبوط فري الاهلى للمرة الأولى فى تاريخيه، للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، إلى دوري يلو “الدرجة الأولى”، تسيطر على الشارع الرياضي السعودي، حيث علق تيسير الجاسم نجم الاهلى التاريخى قائلا : “هبوط الأهلي أسوأ لحظة في حياتي، منذ عرفت كرة القدم.. فجمهور الراقي، لا يستحق كل ما حدث، وصفا الهبوط بـ”الجريمة”.

يذكر أن الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، قد فشل فى الاستمرار فى دورى المحترفين وانهاء هذا الموسم فى المركز قبل الاخير، ليهبط بشكل رسمى إلى دوري يلو “الدرجة الأولى”، مع فريقي الفيصلى والحزم.