رياضة

بوكيتينو يعرب عن حزنه الشديد بعد فقد لقب دوري الأبطال

كتب -: محمد حنفي

كشف الأرجنتيني ماوريسيو بوكتينيو عن حزنه الشديد عقب خسارته لقب نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ليفربول بهدفين نظيفين على ملعب واندا ميتروبوليتانو بالعاصمة الإسبانية مدريد.

بوكيتينو صرح عقب المباراة ان الهدف الأول الذي أتى لصالح ليفربول أصاب اللاعبين بالصدمة ، حيث قال “لم نكن محظوظين ، اهتزت شباكنا بركلة جزاء”.

وأضاف المدرب الأرجنتيني “أن تبدأ متأخرا بهدف كان أمرا صعبا ، قمنا بتغيير خططنا بعد ركلة الجزاء ، كانت الظروف التي لا يمكن أن نتحكم أو نستعد لها ، لا يمكن أن تصدق أن تكون متأخرا بهدف بعد دقيقة واحدة ، نفسيا الأمر كان صعبا”.

ليفربول الذي حقق اللقب السادس في تاريخه بدوري الأبطال والأول منذ 14 عاما ، حيث يدين بذلك إلى الثنائي محمد صلاح الذي سجل الهدف الأول بالدقيقة الأولى وديفوك اوريجي الذي أضاف ثاني الأهداف قبل ثلاث دقائق من نهاية المباراة.

ويعد وصول توتنهام إلى المباراة النهائية من البطولة أمرا رائعا ، حيث تعتبر المباراة اول نهائي أوروبي يخوضه النادي في تاريخه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى