كيف اسجل ساعات التطوع عبر منصة أبشر؟ تعتبر خطوة التسجيل على منصة تطوعية تدعمها وزارة التنمية البشرية مهمة وضرورية خاصة في مرحلة تنفيذ خطة التنمية المستدامة التي تخطط المملكة العربية السعودية لتطويرها بحلول عام 2030 م والتي تعتمد على استخدام الجميع المهارات للمواطنين وحتى الأطفال: الكفاءات المقدمة لهم، مما يوفر لهم منصة تتناسب مع قدراتهم وخبراتهم.

كيف اسجل ساعات التطوع عبر منصة أبشر

لكي تتمكن من المشاركة في العمل التطوعي، يجب أن يكون لديك حساب نشط على المنصة الإلكترونية (أبشر)، ثم اتبع الخطوات التالية:

  • انتقل إلى الموقع الرسمي لمنصة أبشر من خلال الرابط.
  • ثم حدد “تسجيل الآن” من الخيارات المتاحة في النافذة الرئيسية للمنصة.
  • تحديد جنسية المشترك.
  • أدخل رقم التعريف الشخصي أو رقم الإقامة أو جواز السفر ، أيهما أحدث.
  • تحديد تاريخ ميلاد الراغب في التطوع.
  • حدد الزر “تسجيل الآن”.
  • أرسل رمز التحقق الخاص بك إلى رقم هاتفك المحمول.
  • أدخل رمز التحقق المرسل إليك.
  • ثم حدد الزر “تحقق”.
  • أدخل بيانات المتطوع (البريد الإلكتروني، ورقم الهاتف المحمول، وتخصيص كلمة مرور شخصية).
  • ثم حدد البيانات الكاملة.
  • دخل إدخال البيانات.
  • ثم أظهر لك مدونة الأخلاق والحصول على الموافقة.
  • بعد تسجيل الدخول، لديك الفرصة لاختيار الفرص المتاحة لتطوير قدراتك في العمل التطوعي.

الفوائد المقدمة للمتطوعين في منصة المتطوعين

لا يقتصر العمل التطوعي على المزايا الاجتماعية التي يوفرها في العمل والتكليفات في مجال التطوع، فهناك العديد من الفوائد الشخصية لك، ومنها:

  • راحة الاشتراك في منصة تطوعية تزيد من فرص الاشتراك بها وتمنحك المزيد من الخبرة.
  • هناك العديد من المجالات التي تفيد المجتمع، سواء كان المجال الاجتماعي أو المجال الاقتصادي ، فإنها ستفيدك في النهاية.
  • تقدم المنصة خدمة فريدة من نوعها لإخطار المتطوعين عندما تكون مجالات اهتمامهم متاحة، بالإضافة إلى الاهتمامات المختارة عند التسجيل على المنصة.
  • من خلال نظام المراقبة، تسجل المنصة وقت الخدمة التطوعية الفعلي للمتطوعين.
  • يوصى بإدخال فرص التطوع في نظام المنصة.
  • قاعدة البيانات مرتبطة مباشرة بين المنصة ومركز المعلومات الوطني بالمملكة.
  • منح ميثاقًا لعملك التطوعي، مما يثبت خبرتك وصدقك.

مجالات التطوع في منصة التطوع

  • أولاً مجال التأهيل.
  • ثانياً مجال التربية.
  • كذلك مجال الدين.
  • بعد ذلك مجال التدريبات والخدمات.
  • كذلك مجال الرياضة.
  • المجال الاجتماعي.
  • كذلك مجال الصحة.
  • مجال الفن.
  • كذلك خدمة ضيوف الرحمن.
  • مجال الإسكان.
  • كذلك مجال الهندسة.
  • مجال الإعلام.
  • كذلك مجال القانون.
  • كذلك مجال الأمن والسلامة.
  • مجال البيئة.
  • كذلك مجال الإغاثة.
  • كذلك مجال التسويق.
  • كذلك مجال السياحة.
  • كذلك مجال التنظيم.
  • مجال التقنية.
  • المجال النفسي.
  • كذلك المجال الإداري والمالي.
  • كذلك المجال التعليمي.
  • أخيراً المجال الثقافي والترفيهي.