عند بحث الطلاب عن إجابة سؤال هل الصخور النارية الجوفية تحتوي على بلورات صغيرة أم لا؟، نجد أن هذا السؤال يجمع بين كلا من علم الكيمياء وعلم الأرض، وهو ما يطلق عليه اسم علم الجيوكيمياء، كما أن حجم البلورة وغيرها من المكونات بداخلها يتوقف على العديد من الأمور التي سوف نكشفها لكل طلابنا الأعزاء.

الصخور النارية الجوفية تحتوي على بلورات صغيرة

بالفعل تعد هذه العبارة عبارة صحيحة، حيث أن الصخور النارية الجوفية تحتوي على بلورات ذات حجم صغير، حيث أنها تضم عدد من الثقوب الصغيرة والتي تنتج من عملية التبريد حيث تحبس بعض الفقاعات الغازية داخل الصخرة، كما أن هذه الفقاعات تكون بأحجام مختلفة ويتوقف حجمها على حسب وحجم وترتيب البلورات والمعادن المشكلة للصخر، بالإضافة إلى اختلاف نسبة هذه المعادن.

كما يمكن أن يتوقف حجم البلورات على سرعة تبريد الصهارة، حيث توجد بلورات كبيرة الحجم في الصخور التي تكونت في الماضي داخل الأرض أو المناطق الجوفية منها، ويرجع هذا إلى أنه تتم عملية التبريد فيها بشكل بطئ.

الإجابة هي: “خطأ”، والإجابة الصحيحة هي: “أن الصخور النارية الجوفية تحوي بلورات كبيرة يمكن رؤيتها بالعين المجردة ب