فوائد الفشار للجسم يعتبر الفشار من الأطعمة المفضلة لدى الكثير من الناس بسبب مذاقه الرائع وحقيقة أنه يحتوي على العديد من العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم.

القيمة الغذائية للفشار

يتم الحصول على العناصر الغذائية التالية من خلال تناول 100 جرام من الفشار: –

  • يوجد 387 سعرة حرارية في هذا الطبق.
  • يوجد 5 جرامات من الدهون في كل حصة.
  • محتوى الكربوهيدرات: 78 جرام.
  • 15 جرام من الألياف الغذائية.
  • محتوى البروتين: 13 جرام.
  • 7٪ من الكمية المطلوبة فيتامين ب 1 مطلوب بشكل يومي.
  • فيتامين ب 3 ناقص بنسبة 12٪. محتوى فيتامين ب 6 هو -8 بالمائة.
  • محتوى الحديد هو -18٪. يمثل المغنيسيوم 36٪ من المجموع.
  • محتوى الفسفور: 36٪.
  • محتوى الزنك 21٪ محتوى المنجنيز.

فوائد الفشار للجسم

 الوقاية من مرض السكري:

ويمكن للناس تناوله كوجبة خفيفة دون خوف من الإصابة بمرض السكري.

تحسين صحة القلب:

يساعد المحتوى العالي من الألياف في الفشار على تعزيز صحة القلب والأوعية الدموية، وقد تم ربط الاستهلاك اليومي بانخفاض مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية الخطيرة في الدم.

تعديل الضغط:

يمكن أن يساعد فشار الدم في خفض ضغط الدم لأنه يحتوي على العديد من العناصر، مثل الحديد والمغنيسيوم، التي تساعد في تدفق الدم الغني بالأكسجين عبر الشرايين، بافتراض أنه ليس مملحًا جدًا عند تحضيره.

تحسين عملية الهضم.

يحتوي الفشار على نسبة عالية من الألياف له ميزة أخرى للجسم  فهو يساعد في حركة الأمعاء والهضم والإفراز، ويقلل من مخاطر الإصابة بأمراض الجهاز الهضمي مثل الإمساك والانتفاخ والغازات.

السيطرة على وزنك:

يساعد الفشار على إنقاص الوزن من خلال كونه منخفض السعرات الحرارية وغني بالألياف، وكلاهما يساعدك على الشعور بالشبع لفترة طويلة.

وهو إلى ذلك يحتوي على كمية عالية من البروتين المعروف بقدرته على تطوير وتقوية العضلات وكذلك زيادة معدل حرق الدهون في الجسم.

طرق أعداد الفشار

للحصول على فوائد الفشار يجب صنعه بطريقة صحية، مع تجنب المزيد من الزبدة لأنها تضيف سعرات حرارية وتزيد كمية الدهون المشبعة في المنتج إلى ما بين 20 و 57 جرامًا.

نتيجة لذلك، يوصى باستبدال الزبدة بملعقة صغيرة من زيت الزيتون، التي يجب إضافة قليل من الملح إليها، حيث يمكن أن تسبب المستويات العالية منها ارتفاع ضغط الدم واحتباس السوائل وتلف الكلى.