التخطي إلى المحتوى

تعد الموديل حبيبة محمود أحد المواهب المصرية القادمة وبقوة ، حيث استطاعت إثبات وجودها على الساحة خلال الفترة الماضية بعد تقديمها عدد من جلسات التصوير أظهرت خلالها جمال وتألق مميز للغاية وإعجاب وأشادت واشادة من رواد السوشيال ميديا.

حبيبة محمود من مواليد محافظة الإسكندرية بلد السحر والجمال والتي طالما اخرجت لنا عديد المواهب المميزة في مختلف المجالات والذين قدموا أنفسهم بشكل أكثر من رائع وتردد اسمهم بقوة.

ونالت حبيبة تكريم خاص من مهرجان ملكات جمال الإسكندرية والذي يعد أكبر تجمع لعارضات الازياء وخبراء التجميل والمعروف باسم “Mimi Kiallgi” ، حيث أعربت عن سعادتها الغامرة بهذا التكريم مؤكدة انه أعطى لها حافز إضافي وقوي جدا لتقديم الافضل والأروع خلال الفترة القادمة.

وعن موقفها من احتراف التمثيل أشارت حبيبة أنها تعشق التمثيل منذ نعومة أظافرها ، حيث لطالما حظت بدعم عائلتها التي شجعتها على دخول عالم التمثيل في حال أتيحت لها عروض للتمثيل من أجل إظهار موهبتها الكبيرة.

وظهرت حبيبة خلال المهرجان بفستان أبيض واسع للغاية مميز جدا ، نال إعجاب متابعيها عبر السوشيال ميديا وأيضا الحاضرين خلال المهرجان ، إضافة إلى توجيه الشكر إلى خبيرة التجميل أية هشام التي اجادت توزيع أدوات التجميل بصورة مرتبة وراقية والتي اتسمت بالهدوء الشديد لذلك بدت وكأنها عروس متألقة في ليلة زفافها.

وأيضا ظهرت بإطلالة أخرى بفستان نبيتي اللون والذي زادها جمالا وتألقا وروعة ، حيث استطاعت خطف عدسات كاميرا المصورين المنتشرين في كل أرجاء المهرجان ، حيث تتمتع حبيبة بروح جميلة وهادئة وصنعت حالة من السعادة والفرح في هذه النسخة من المهرجان.

حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد حبيبة محمود .. موهبة اسكندرانية تنتظر صناعة المجد

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *