شروط قانون المعاشات المبكر الجديد، بعد سنوات من الرحلات، تقدم الدولة للمواطنين معاشات تقاعدية لمساعدتهم على مواجهة احتياجات ومشقات الحياة، لذلك سن رئيس مجلس النواب السابق قانونًا جديدًا للمعاشات التقاعدية يوفر العديد من المزايا وقد يؤثر على جزء مهم، التي تعتبر  من أهم الأمور وأشدها، هي أيضًا الأكثر ترجيحًا، وبجانبها يتم وضع جميع الضوابط الصحيحة، التأمين الإجباري والتقاعد المبكر وتوثيق النظام يحق أيضاً لأي عامل يتقاضى معاشاً كاملاً حتى لو لم يبلغ الستين ولم يُسحب منه شيء، إذا تأكدت من أن الموظف لم يتجاوز عمره 60 عامًا، يجب استيفاء عدة شروط.

شروط قانون المعاشات المبكر الجديد

  •  فترة الاشتراك عندما يكون المؤمن عليه غير قادر.
  • أو الشيخوخة أو حتى الوفاة، بالإضافة إلى تخفيض الحد الأدنى للمعاش بنسبة 50٪ على الأقل، وهو دخل إضافي لمنزل أو راتب.
  • وبحسب قانون المعاشات الجديد، يوجد بالإضافة إلى ذلك 65٪، بهدف الحصول على الراتب التقاعدي كاملاً مقدمًا، وفقًا للمادة 24.
  • لا تقل فترة تأمين الموظف عن 240 شهرًا وقد تم احتسابها لمدة 5 سنوات من تاريخ التوظيف.
  • إذا كان العامل لم يتجاوز العشرين سنة، وهو ما سيصبح معروفاً على نطاق واسع، فلا يحق له التقاعد المبكر.
  • ينص القانون الجديد على أن فترة العمل هي 25 سنة، ويحق للموظفين التقدم للتقاعد المبكر بعد انتهاء الصلاحية.

مزايا الخروج على المعاش المبكر

  • في الماضي، كان على العمال أن يبلغوا 60 عامًا لتقديم طلب للتقاعد. يمكن اعتبار هذا الشرط أحد الشروط الإلزامية.
  • يجب أن يؤهل العامل للانسحاب من المعاش.
  • بحلول عام 2023، سيتم إدخال ضوابط إضافية.
  • قانون الضمان الاجتماعي، لذا فإن الأمور مختلفة تمامًا الآن عما كانت عليه في الماضي عندما تمت إضافة بند لأي شخص يريد التخرج مبكرًا.
  •  فيما يتعلق بالمزايا التي تعود بالفائدة على العاملين في القطاعين العام والخاص بموجب قانون الضمانات.
  • إذا كانت المكافأة وقيمتها لا تتساوى مع قيمة زيادة المعاش، تُدفع المكافأة الاجتماعية الجديدة لأي موظف يتجاوز جميع الشروط المطلوبة.