رحمة وليد شاعرة موهوبة تسعى لتقديم الافضل
تعد رحمة وليد من أبرز المواهب الصاعدة بقوة في مجال الشعر ، حيث تطمح بأم تكون واحدة من أهم شعراء العصر الحالي وحفر اسمها من ضمن أهم الشعراء في تاريخ مصر والوطن العربي.

رحمة وليد ولدت في دمياط ودرست في الأزهر الشريف والتحقت بأكاديميه حورس للتمريض بمحافظه دمياط ، تبلغ من العمر 19 سنه.

استطاعت بموهبتها الجميلة ان تحجز لنفسها مكان في عالم الشعراء العظماء من أجمل وأشهر القصائد اللي كتبتها رحمة ، “اخويا ، دائره الاكتئاب ، دوامه ، عكازي اتكسر ، اعاده كشف ، البعد مش لينا وغيرهم كتير من القصائد الرائعه.

بدأت رحمه وليد الكتابه وهي في سن 13 عام والموهبة كانت تسيطر عليها دائما منذ طفولتها بشهادة معلمينها من المرحله الابتدائيه حتي المرحله الثانويه حيث كانت دائما تردد بعض القصائد للشاعرين الكبيرين هشام الجخ ، وعمرو حسن في الإذاعه المدرسيه حتي اكتشفها اخوها الأكبر عندما فاجئته بقصيده بعنوان “اخويا” ف من هنا بدأ الدعم منه لكي يسمح لرحمه الظهور علي السوشيال ميديا.

بدأت رحمه وليد الظهور علي السوشيال ميديا في عام 2018 حيث بدأت بتقديم قصائدها عن طريق فيديوهات مسجله ..ومن هنا.

️ظهرت ك اول ظهور لها علي شاشات التليفزيون قناه mtc مايسترو .. وقامت بعدد 2 حفل في محافظه دمياط و️ظهرت ضيف علي مسرح ساقيه عبد المنعم الصاوي و️أقامت اول حفل لها بالاسكندريه علي مسرح تياترو النيل بدريه طلبه والان تستعد لحفلها المنفرد بساقيه عبد المنعم الصاوي خلال الفتره القادمة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *