مصر

إزالة الزيوت والشحوم من سور كورنيش الإسكندرية التاريخي

 

كتبت: هاجر رضوان

بدأ حى وسط الإسكندرية اليوم الأربعاء بالتنسيق مع شركة نهضة مصر المسؤولة عن أعمال النظافة إزلة الشحوم وزيوت السيارات الموجودة على السور التاريخى بكورنيش الإسكندرية.

 

وكان مجهول قد وضع زيوت سيارات وشحوم، على السور التاريخى لكورنيش الإسكندرية، وعلى مدار اليومين الماضيين، شغل كورنيش الإسكندرية مواقع التواصل الاجتماعي بعدما قام مجهول بوضع مواد ملوثة “شحوم وزيوت سيارات مستعلمة” على سور الكورنيش، ابدءًا من منطقة السلسلة وحتى محطة الرمل، بطول نحو 2 كيلو متر.

 

 

وفي تحرك عاجل، شن حي وسط الإسكندرية، بالتنسيق مع شركة نهضة مصر المسئولة عن أعمال النظافة، اليوم الأربعاء، حملة مكبرة لغسيل وتنظيف السور التاريخي للكورنيش، لإعادته لرونقه المعهود كمعلم سياحي ومتنفس للمواطنين.

 

وأوضح رئيس الحى، أنه تم وضع رمال لامتصاص الشحوم والزيوت يليها وضع مادة رغوية “صابون” وغسيل السور بالكامل بواسطة سيارات المياه.

 

 

وقال اللواء فادي وديع، رئيس حى وسط، إنهم يعملون بالتعاون مع شركة نهضة مصر بشكل متواصل لإعادة رونق الكورنيش المعهود كمعلم سياحى. وأضاف رئيس حي وسط، أنه لم يتم تحديد مرتكب الواقعة حتي الآن، أو معرفة أسبابها، منوها أن المحافظ وجه بضرورة استخدام الأساليب العلمية في تنظيف الكورنيش.

 

 

والجدير بالذكر أن سور كورنيش جرى إنشائه في الفترة من 1909 وحتى 1912 بواسطة شركة” الماجا ” الإيطالية، ومسجل ضمن قائمة الحفاظ على التراث، وأصبح عمر سور كورنيش الإسكندرية التاريخي 109 أعوام تقريبًا المسجل ضمن قائمة الحفاظ على التراث ويعتبره مواطنيها قطعة غالية تخلد تاريخ مدينتهم وأبرز معالمها على الإطلاق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى