حقيقة حالات الاختناق بين طالبات مدرسة السرو الإعدادية بنات بدمياط، فقد انتاب الذعر أهالي وأولياء أمور محافظة دمياط بعد أن تداولت أخبار بشأن اختناق نحو 9 طالبات بسبب دخولهن في تحدي لعبة الموت، وسوف نوضح من خلال هذا المقال حقيقة هذا الأمر.

بيان إدارة مستشفى السرو المركزي

  • لقد نفت إدارة مستشفى السرو المركزي الشائعات التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص اختناق مجموعة من الطالبات أثناء تواجدهن في مدرسة السرو الإعدادية بنات.
  • حيث أكدت إدارة المستشفى على أن جميع الحالات التي وفدت إليها من تلك المدرسة لم تكن سوى حالات برد وقد تم التعامل مع جميع الحالات من قبل الأطباء بنجاح وتم تقديم الإسعافات اللازمة لهم.
  • كما صرحت المستشفى أيضاً أن كل حالة من الحالات قد أتت مع أهلها على حدي.

 واقعة اختناق 9 طالبات بسبب تحدي لعبة الموت

  • تداولت العديد من مواقع التواصل الاجتماعي بالإضافة إلى عدة مواقع إخبارية كبرى منذ أيام أنباء عن واقعة تعرض 9 طالبات إلى حالات اختناق، وقد أرجعوا السبب وراء ذلك إلى دخولهن في تحدي لعبة الموت من خلال قيام الطالبات بكتم أنفاس بعضهن البعض لمدة عدة دقائق.
  • وقد أدى ذلك الأمر إلى تعرض الطالبات لحالات إغماء بسبب توقف عضلة القلب لعدة دقائق ومن ثم احتمالية حدوث الوفاة، وجاءت أسماء الطالبات اللاتي تعرضن لتلك الواقعة على النحو التالي: رقية أسامة البسيوني، سلمى محمد العباسي، شروق نبيل أبو عطية، مريم عزت ذكي النواحي، نورا ربيع الفحلة، كنزي ذكي شتا، فتنة محمد الخولاني، سما مدحت رمضان، إيمان العيسوي.

حقيقة وفاة طالب حادث الاختناق بمدرسة السرو الإعدادية بنات بدمياط

  • كما أصدر أيضاً مصدر طبي في مديرية الصحة بمحافظة دمياط بياناً نفى من خلاله كافة الأخبار التي تداولها النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن وفاة طالب بسبب مشاجرة.
  • حيث تشاجر هذا الطالب مع زميل له بعد انتهاء اليوم الدراسي وكان ذلك أمام مدرسة إعدادي التابعة إلى الإدارة التعليمية بمحافظة دمياط، وعلى أثر هذا الحادث تلقى مرفق إسعاف بلاغ بشأن هذا الطالب حيث أن حالته الصحية كانت غير مستقرة.
  • وبناءً على ذلك تحركت سيارة إسعاف فور تلقي البلاغ إلى مكان الحادث، وتم نقل الطالب إلى المستشفى العام من أجل تلقي العلاج اللازم.