اقتصاد

وزارة التجارة والصناعة تعلن إعادة هيكلة مجلس تحديث الصناعة

كتب :- حسن شحاته

كشفت وزارة التجارة والصناعة، اليوم الأربعاء، عن إعادة هيكلة مجلس تحديث الصناعة برئاسته وعضوية كلاً من: أحمد طه مساعد وزير التجارة والصناعة، وشيرين خلاف رئيس مجلس المشروعات التنموية ممثلين عن الوزارة، وشهاب مرزبان ممثلاً عن وزارة التعاون الدولي.

وتكون التشكيل الجديد من ممثلين للقطاع الخاص وضم طارق توفيق، وكيل اتحاد الصناعات المصرية وحسام فريد، بالإضافة إلى أحمد جابر ممثلاً عن قطاع التعبئة والتغليف، وأحمد حلمي ممثلاً عن قطاع منتجات الأخشاب والأثاث، وعمرو أبو فريخة ممثلاً عن قطاع الصناعات الهندسية، وأحمد عبد الحميد، ممثلاً عن قطاع مواد البناء، فضلاً عن نرمين الطاهري بصفتها خبيرة في التمويل الخاص، وميرفت سلطان، بصفتها خبيرة فى التمويل الخاص.

وجاء القرار كالتالي:

وكانت أهم القرارات تتمثل في مدة مجلس الإدارة، والتي من المنتظر أن تصل لثلاث سنوات، يُدعي خلالها المدير التنفيذي لمركز تحديث الصناعة، من أجل حضور اجتماعات مجلس تحديث الصناعة بدون أن يكون له صوت معدود فى التصويت على القرارات التى يتخذها مجلس الإدارة.

وجاء هذا القرار تنفيذاً لمستهدفات خطة وزارة التجارة والصناعة لتعظيم الاستفادة من خدمات المركز لتنمية وتطوير القطاع الصناعي وتحقيق زيادة في معدلات نمو صادراته للأسواق الخارجية.

وفي سياق متصل استهدف القرار ضخ دماء جديدة وتعزيز دور المركز فى تنفيذ خطة الوزارة بالتنسيق مع الهيئات المعنية ومجتمع الأعمال فيما يتعلق بتعميق التصنيع المحلى وزيادة القيمة المضافة للصناعة الوطنية فضلاً عن تعزيز دور مركز تحديث الصناعة فى دعم المؤسسات الصناعية، وخلق بيئة أعمال مواتية للقطاع الصناعى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى