يحتفل محرك البحث جوجل بالذكرى 33 على رحيل الكاتب والروائي المصري احسان عبد القدوس واحد من أوائل الكتاب والروائيين في االوطن العربي، وسوف نتعرف في السطور القادمة من خلال موقع مصر فور، على نبذة عن حياة الكاتب الراحل، وما قدمه من اعمال رائعة أثرت السينما المصرية.

من هو احسان عبد القدوس؟

جوجل يحتفى بالذكرى 33 للكاتب والروائي المصري احسان عبد القدوس
جوجل يحتفى بالذكرى 33 للكاتب والروائي المصري احسان عبد القدوس

واحد من أوائل الروائيين والكتاب في الوطن العربي، وهو كاتب مصري ولد في القاهرة في واحد يناير لعام 1919م، من أصل شركسي، حيث كانت عائلته من الأثرياء أصحاب الأصول الشركسية، جده لأبيه هو (الشيخ أحمد رضوان) رئيس الكتاب في المحاكم الشرعية كما إنه واحد من أهم علماء الأزهر الشريف آنذاك.

أما والدته فهي فنانة وصحفية شهيرة جدا وهي (روز اليوسف) صاحبة واحدة من أكبر المجلات في جمهورية مصر العربية وهي روز اليوسف، أما أبيه فهو الممثل والفنان محمد عبد القدوس وله العديد من الأعمال التفزيونية الرائعة.

طفولته ونشأته

تربى احسان عبد القدوس في بيئة مفككة لأب وام منفصلين، حيث تطلقت أمه من أبيه قبل قدومه إلى الدنيا بشهرين فقط، وقد وافقت والدته رزو اليوسف على ان يقوم بتربيته جده لأبيه (الشيخ أحمد رضوان)، مما أثر فيه بشكل كبير.

فقد كان جده متمسكا بالدين والعادات والتقاليد إلىى حد كبير، وظل معه في العباسية حتى بلغ 18 عام، فذهب ليعيش مع أمه بشارع عماد الدين، وكانت حياة مختلفة تماما عن حياته مع جده، فانتقل من الإنغلاق إلى الانفتاح االشديد والحرية، مما أثر في تكوين شخصيته وثقافته، حيث كانت والدته تعقد صالون ثقافي يجتمع فيه كبار المفكرين والكتاب بشكل دائم.

تلقى تعليمه في الكثير من المدارس فقد التحق بإحدى مدارس العباسية وهي مدرسة (البراموني الأولية)، ثم مدرسة (السلحدار) في المرحلة الابتدائية والتي كانت موجودة في باب الفتوح، ثم انتقل إلى شبرا بمدرسة (النيل الابتدائية)، وأخيرا انتقل إلى القاهرة عام 1927م والتحق بمدرسة (خليل آغا).

ماذا قدم للسينما المصرية

تاريخ احسان عبد القدوس زاخر بالعديد من الأعمال الأدبية الرائعة، فقد كتب حوالي 600 رواية وقصة تحولت إلى مسلسلات درامية، وأفلام سينمائية ومسرحيات، فهو أثرى الفن المصري بالكثير من الروائع، ومن أهم رواياته، ما يلي:

  • دمي ودموعي وابتسامتي.
  • الرصاصة لا تزال في جيبي.
  • لن أعيش في جلباب أبي.
  • أنا حرة.
  • النظارة السوداء.
  • البنات والصيف.
  • إمبراطويرة ميم.
  • لا أنام.
  • يا عزيزي كلنا لصوص.
  • أرجوك أعطني هذا الدواء.
  • العذراءء والشعر الأبيض.
  • الطريق المسدود.
  • أبي فوق الشجرة.
  • نادية.
  • أنف وثلاثة عين.
  • حتى لا يطير الدخان.
  • الطريق المسدود.

وفاة احسان عبد القدوس

جوجل يحتفى بالذكرى 33 للكاتب والروائي المصري احسان عبد القدوس
احسان عبد القدوس

توفي الكاتب والروائي إحسان عبد القدوس في الحادي عشر من شهر يناير لسنة 1990م عن عمر يناهز 71 عام، وأقيمت صلاة الجنازة يوم الجمعة في مسجد الزمالك، ثم تمت العودة بالجثمان إلى منزله تنفيذا لوصيته، فقد أوصى أن تكون جنازته من منزله لا من مسجد عمر مكرم كما يفعلون مع كبار الشخصيات، حيث قال: (لقد عشت حياتي في منزلي ومن الأولى تشييع جثماني من المكان الذي عشت فيه)، وتم دفنه في القاهرة.