مورينيو: أشعر بالحزن لتوديع الدوري الأوروبي وهنأت فريق دينامو زغرب في غرف الملابس

محرم إبراهيم

بحزن شديد تحدث البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لتوتنهام الإنجليزي عقب خروج فريقه من منافسات الدوري الأوروبي بالخسارة من دينامو زغرب الكرواتي بثلاثة أهداف نظيفة بعد الوقت الإضافي.

وقال مورينيو في تصريحات لشبكة “بي تي سبورت” عقب نهاية المباراة والتي ودع فيها فريقه المنافسات ” إذا قمت باستثناء آخر الدقائق في الوقت الإضافي والتي حاولنا فيها الخروج بنتيجة مختلفة وتسجيل هدف والتأهل سنجد أن هناك فريق واحد هو من قرر تقديم كل شئ على أرض الملعب خلال 90 دقيقة والشوط الإضافي الأول وأقصد بهم فريق دينامو زغرب”.

وأضاف مورينيو ” لاعبي دينامو زغرب بذلو الطاقة وقدمو العرق والدم وخرجو بنهاية المباراة بدموع السعادة بعد الأداء الرجولي هم يستحقون الإشادة لتواضعهم وإلتزامهم وعلى جانب آخر لاعبو فريقي لم يظهروا أنهم يؤدون مباراة هامة وإن كانت غير مهمة لهم فقد كانت مهمة بالنسبة لي شخصياً”.

وأشار مورينيو إلى أنه إحتراما لمسيرته التدريبية ووظيفته كمدرب فإن كل مباراة هامة مثلما هي هامة لكل مشجع لتوتنهام موجود في منزله ويتابع الفريق.

وتابع مورينيو “لن أقول أنني حزين بالخروج فقولي أنني حزين غير كاف ما أشعر به أكثر من كلمة حزن وخاصة عندما شاهدت الفرحة في غرف ملابس فريق دينامو زغرب حينما ذهبت لتهنئتهم شعرت بالأسف أن الفائز ليس فريقي”.

وواصل مورينيو تصريحاته بأن ” كرة القدم لا تتعلق باللاعبين الذين يشعرون بأنهم لديهم جودة وفنيات أعلى من الآخرين فأساسيات كرة القدم تتعلق بالسلوك والإلتزام وهزمونا بذلك وقد أخبرت اللاعبين بخطورة الطريقة التي يلعبون بها ولم يدركو أنهم يتعالون على الكرة إلا بعد إستقبال الهدف الثاني.

وأتم السبيشيال وان البالغ من العمر 58 عاما “لا يمكنني فعل أي شيء سوى الإعتذار لجماهير توتنهام ولآخر يوم في الموسم يجب تقديم أفضل ما لدينا لإسعاد جماهير الفريق”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *