فن

هيثم أحمد زكي .. عاش وحيدا ومات وحيدا

تلقى الوسط الفني صدمة كبيرة بوفاة الفنان هيثم أحمد زكي عن عمر يناهز ال 35 عام وذلك بعد ان تعرض لهبوط حاد في الدورة الدموية فجر أمس الخميس.

هيثم أحمد زكي الذي عاش حياة صعبة بعد ان فقد والده الفنان العظيم احمد زكي ووالدته الفنانة هالة فؤاد وهو في سن صغيرة.

البداية كانت بانفصال أحمد زكي عن زوجته هالة فؤاد ومن ثم جاء وفاة والدته في سن التسعة ، حيث توفيت هالة فؤاد في سن ال 35 وهو نفس السن الذي توفي على أثره هيثم أحمد زكي.

وبعد 12 عام وتحديدا عام 2005 توفى الفنان أحمد زكي ، هيثم في ذلك الوقت بلغ من العمر 21 عام ليصبح يتيم الأب والأم ، وقام بعدها باستكمال آخر افلام والده وهو فيلم “حليم”.

منذ هذا الوقت ظهرت ملامح نجم واعد في سماء التمثيل ، هيثم أخذ من والده الموهبة والإبداع الذي تمكن من صناعة جماهيرية كبيرة وافلام ستظل راسخة في الجبين.

وكانت مديرية أمن الجيزة تلقت إخطارا من مباحث قطاع أكتوبر، بورود بلاغ من خطيبة الفنان هيثم أحمد زكي بأنّها حاولت الاتصال به أكثر من مرة ولم يستجب لاتصالاتها، وانتقلت قوة أمنية وبفتح باب المنزل بعد استئذان النيابة، تبيّن وفاة الفنان الشاب، وبنقل الجثمان للمستشفى أفاد التقرير المبدئي بأنّ سبب الوفاة هبوط حاد في الدورة الدموية.

وقدم هيثم عدد من الأعمال على غرار افلام البلياتشو والكنز وكف القمر وحليم ومسلسلات كلبش الجزء الثاني وعلامة استفهام والذي يعد آخر أعماله.

وأعلنت الفنانة أنجي خطاب عن موعد جنازة هيثم أحمد زكي ، قائلة “عزاء المغفور له بإذن الله هيثم احمد زكى ، يوم السبت ٩ نوفمبر ، مسجد الشرطه-الشيخ زايد ، إن العين لتدمع وأن لفراقك لمحزونون الله يرحمك يا طيب”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى