فن

أنجي خطاب تكشف عن علاقتها بالراحل هيثم أحمد زكي

تحدثت الفنانة الشابة أنجي خطاب عن علاقتها بالفنان الراحل “هيثم أحمد زكي” والذي توفي جراء تعرضه لهبوط حاد في الدورة الدموية فجر أمس الخميس.

الفنانة الشابة أنجي خطاب على فيس بوك

ونشرت أنجي عبر صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك قائلة ” انا معرفتي ب هيثم مكنتش كبيره اوي اتعرفت عليه في مسلسل كلبش ٢ ومثلت معاه دور من احلي ادواري دور هنادي الغجريه كنت حبيبته في المسلسل اول ما شفته في اللوكيشن قعدت ابص عليه جامد واقول لنفسي هو انا هقف امثل قدام ابن العظيم احمد ذكي شوفت فيه ملامح احمد ذكي وطلته وهيبته قولت اكيد هيبقي شايف نفسه دا ابن احمد زكي حقه”.

هيثم احمد ذكي

وأضافت “وقبل ما نبدأ تصوير اول مشهد لينا لقيته جي يسلم عليا ويقولي مبروووك يا انجي دورك مهم جدا ومبسوط اني هشتغل مع ممثله موهوبه زيك تنحت دقيقه وقولتله انت جميل اوي الشرف ليا اني هقف قدامك كان في منتهي التواضع والاحترام وأسلوبه مهذب جدا في الكلام وكل مشهد كنا نصوره اروحلو قبلها واقوله ممكن نراجع المشهد سوا يقولي ياريت وكنت بلاحظ أنه دائما واقف في حاله”.

وأكملت بقولها “معاملتو مع كل الناس في اللوكيشن من أصغر حد لأكبر حد بمنتهي الزوق والاحترام وفي مشهد موتي كان خايف جدا وهو بيخنقني اتعور ويقولي انا مش همسكك جامد خايف اندمج وتتعوري قولتله متخفش براحتك انا هستحمل وهو يقولي لا مقدرش خايف كان محترم اووووي بجد وبعد المشهد انا فعلا دوخت واتخضيت مشهد خنق وموت هو اتخض عليا وقعد يقولي انا اسف انا اسف قولتلو انا كويسه متخافش انا مخضوضه بس من فكره الخنق وان جربت الاحساس دا حتي لو تمثيل احساس”.

ماذا قالت انجي الخطاب عن وفاة هيثم احمد ذكي

وتابعت “صعب قالي انا اسف تاني مع انه والله مسكني براحه جدا من رقبتي وكان خايف عليا انا بجد وكنت بشوف في عينه نظره حزن غريبه فضولي خدني اتكلم معاه قولتله انت عايش لوحدك يا هيثم قالي اه قولتلو طيب مين بيشوف طلاباتك قالي انا اتعودت خلاص قولتلو لازم تجوز يا هيثم ويبقالك بيت وعزوه قالي انا فعلا هعمل كدا وهخطب قريب تعبت من الوحده قولتلو ربنا يسعدك يارب وفعلا خطب بعدها بشهر بس ملحقش يخش دنيا ويفرح للأسف موجوعه عليه اوي كأنه اخويا”.

واختتمت بقولها “كان ليا الشرف اني مثلت قدامه انسان في منتهي الادب والطيبه والتواضع يمكن مكناش صحاب بس الكام يوم اللي صورنا فيهم مع بعض عرفت انسان نضيف بمعني الكلمة الله يرحمه ويحسن إليه عمرنا ما هننساك وهنفضل ندعيلك”.

وتلقى الوسط الفني صدمة كبيرة برحيل هيثم أحمد زكي عن عمر يناهز ال 35 عام ، حيث كسب تعاطف الشعب المصري كافة الذي قام بالدعاء له والثبات عند السؤال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى